جريدة البلد
مرحبا في هذا المنتدى وعلى الرحب والسعة
تمتع معنا بالمواد المطروحة هنا ولاتبخل في الطرح والمشاركة الفعالة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» مواضع الحجامة الخاصة بكل مرض
الجمعة يونيو 02, 2017 4:14 pm من طرف noeeleesa

» 22 ماده سامه في منازلكم ...؟؟؟؟
الثلاثاء مايو 23, 2017 2:42 am من طرف noeeleesa

» فستق العبيد - الفول السوداني
الأحد مايو 14, 2017 10:04 am من طرف noeeleesa

» حلف الناتو الشيطان الملعون
السبت فبراير 18, 2017 6:59 am من طرف noeeleesa

» حلف الناتو الشيطان الملعون
السبت فبراير 18, 2017 6:56 am من طرف noeeleesa

» العلمانية العلاج الوحيد لامن واستقرار الامم والشعوب
الخميس يناير 26, 2017 6:53 pm من طرف noeeleesa

» تعرف على أنواع الصوص المختلفة وتاريخها
الخميس ديسمبر 08, 2016 12:45 am من طرف noeeleesa

» تقضي على السعال، وتزيل أثار البرد العام.
الإثنين أكتوبر 24, 2016 7:12 pm من طرف noeeleesa

» نباتات عامة
الجمعة أكتوبر 21, 2016 9:31 am من طرف noeeleesa

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab

هل انقذوا العرب حكومة نتنياهو بقبولهم المفاوضات المباشرة دون شروط ؟!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

هل انقذوا العرب حكومة نتنياهو بقبولهم المفاوضات المباشرة دون شروط ؟!

مُساهمة من طرف noeeleesa في السبت يوليو 31, 2010 5:31 pm

(7504) نوئيل عيسى
نتنياهو رجل سياسة حقيقي وليس كبعض الزعماء العرب جاؤا واصبحوا عن طريق الصدفة القاتلة في انقلاب غاشم ساسة اخر زمان اي من العسكر الى دست الحكم ونتنياهو رجل خبر الوضع العربي العام والوضع الفلسطيني منذ نعومة اظافره ويعرف حقيقة مطلقة ان لم يكن هناك في قضية حل الدولتين او اي قضية مطروحة او تطرح على بساط البحث تخص ايجاد حل للصراع العربي العربي حول فلسطين والصراع الاسرائيلي الفلسطيني راي موحد وصف متراص قوي فان اي حوار في هذا الشان يكون مثل حوار الطرشان اي يعطي نتيجة عكسية قد تكون خطرا على الوضع العام الاسرائيلي قبل ان تكون خطرا على الوضع الفلسطيني والعربي العام لهذا نتنياهو لم يكن حسب الفهم الواقعي للاحداث ووفق الراي العام السياسي العالمي في مازق من اي موقف سلبي يتخذه ضد القضية الفلسطينية لان مواقفه كلها وافكاره كلها مقروءة مسبقا وتتطابق مع العقل والواقع المعاش ولاتحتوي على اهواء او عواطف متشنجة الا في قاموس المراهق السياسي العربي لانه هو وغيره من الاسرائيلين يسارين يمينين وسط الخ همهم الاول والاخير هو الوطن ثم الانسان الاسرائيلي ومثال بسيط كم اعطوا من تضحيات مادية ومعنوية في سبيل انقاذ شاليط وهذه ليست عواطف هوجاء بينما نحن نضحي بكل شئ في سبيل اهوائنا ونرجسيتنا وووالخ ؟ ونحن العرب المسلمين عندما تتسخ ثيابنا لانعلقها على مناشرنا كي نخدع الاخر اننا لانمتلك ثياب متسخة وكل ثيابنا ياسبحان الله نظيفة معقمة لماعة اي براقة حتى لاتوجد ذرة رمل متعلقة بهذه الثياب ونحن نعيش وسط القاذورات العمالة للاخر الانتماء لل...؟ ونحن عبيد لها الى درجة خرقاء ؟ لكن نتنياهو والمجتمع الدولي يعرفون حقائق كثيرة نحن نغيبها عن اجندتنا وعن واقعنا رغم انها ماثلة في كل تصرف نتصرفه وفي كل كلمة نقولها ؟ والوضع الفلسطيني بالامس كان موحد قوي متين على يد الاحزاب العلمانية ومن خلال نضال مستميت كان من الممكن تحقيق الكثير من اجل حل القضية الفلسطينية الا ان هذه الاحزاب والقوى اجهضت من قبل القوى الدينية وبالعمالة للاجنبي وللصهيونية والقوى الدجينية من باب محاربة الكفر والالحاد وقفزت هذه الاحزاب والتنظيمات الدينية الى الواقع العربي والفلسطيني فهدت ماتم تشيده لاكثر من نصف قرن خلال اعوام قليلة ومن هنا كانت المرارة التي عمرت ولاتزال الفم المثقف العربي الذي اجتث او هجر وحل محله مثقفين انتقائين تجار حرف وغير حرفين انما هم طوارئ على الثقافة والوطنية معا فكانت الفرقة وتمزيق الصف الوطني المتعمد وتشيت وتغيب الاهداف الجوهرية فباتت القضية الفلسطينية وعناوينها هوامش في مهب الريح وهذا التمزق وهذا التشتت هو مايقلق نتنياهو اليميني الشوفيني واي قائد يساري اسرائيلي تقدمي لان مايجب على نتنياهو واي زعيم اسرائيلي اتخاذه هو الحصول على وعد حر يقيني لايمكن الاخلال به وتعريض الامن الاسرائيلي والفلسطيني فيما بعد لاي خطر لا من بعيد ولامن قريب وهذا امر مستحيل في ظل التفتت الفلسطيني والتشظي الفكري العربي لكننا وكما كان هذا السؤال يحمل تجني واضح على نتنياهو ويستر بدثار غليط الاخطاء الفسلطينية القاتلة رغم انها ماثلة للعيان وكما قلت هذه عادتنا وبكل فخر واعتزاز وما دمنا مستمرين في تعليق ثيابنا القذرة على شماعة نتنياهو وغيره مثل اوباما الذي كان للامس القريب رسول وسوبرمان ونبي قادم لنجدتنا ليس في فلسطين بل في كل قطر عربي لن نجد طريقا سهلا يقودنا نحو النور والصلاح ليس مع من حولنا بل مع انفسنا ايضا اذا لم ينقذ العرب حكومة نتنياهو .......؟! بل هم يعملون بقبول المفاوضات المباشرة انقاذ ماء الوجه الفلسطيني وماء الوجه العربي خاصة مع جولة جلالة ملك السعودية الان لان العرب والفلسطينين عجزوا عن راب الصدع في الصف الفلسطيني وفي الصف العربي فالعيب فينا وليس في نتنياهو او اسرائيل صدقوني وان اغفلنا هذه الحقيقة وحاولنا كالعادة تهميشها وتعسيلها فلن نصل بر الامان والسؤال ايضا يحتاج الى ايضاح من اي شئ انقذ العرب نتنياهو ؟

noeeleesa

عدد الرسائل : 404
السٌّمعَة : 0
نقاط : 16226
تاريخ التسجيل : 11/02/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى