جريدة البلد
مرحبا في هذا المنتدى وعلى الرحب والسعة
تمتع معنا بالمواد المطروحة هنا ولاتبخل في الطرح والمشاركة الفعالة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» مواضع الحجامة الخاصة بكل مرض
الجمعة يونيو 02, 2017 4:14 pm من طرف noeeleesa

» 22 ماده سامه في منازلكم ...؟؟؟؟
الثلاثاء مايو 23, 2017 2:42 am من طرف noeeleesa

» فستق العبيد - الفول السوداني
الأحد مايو 14, 2017 10:04 am من طرف noeeleesa

» حلف الناتو الشيطان الملعون
السبت فبراير 18, 2017 6:59 am من طرف noeeleesa

» حلف الناتو الشيطان الملعون
السبت فبراير 18, 2017 6:56 am من طرف noeeleesa

» العلمانية العلاج الوحيد لامن واستقرار الامم والشعوب
الخميس يناير 26, 2017 6:53 pm من طرف noeeleesa

» تعرف على أنواع الصوص المختلفة وتاريخها
الخميس ديسمبر 08, 2016 12:45 am من طرف noeeleesa

» تقضي على السعال، وتزيل أثار البرد العام.
الإثنين أكتوبر 24, 2016 7:12 pm من طرف noeeleesa

» نباتات عامة
الجمعة أكتوبر 21, 2016 9:31 am من طرف noeeleesa

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab

طهارة العذراء مريم من طهارة الله سبحانه وتعالى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

طهارة العذراء مريم من طهارة الله سبحانه وتعالى

مُساهمة من طرف noeeleesa في الأحد أبريل 04, 2010 1:05 am

يقول الكتاب المقدس :

سفر اللاويين الإصحاح 15 :
25 واذا كانت امرأة يسيل سيل دمها اياما كثيرة في غير وقت طمثها او اذا سال بعد طمثها فتكون كل ايام سيلان نجاستها كما في ايام طمثها.انها نجسة.
26 كل فراش تضطجع عليه كل ايام سيلها يكون لها كفراش طمثها.وكل الامتعة التي تجلس عليها تكون نجسة كنجاسة طمثها.
27 [size=29]وكل من مسّهنّ يكون نجسا فيغسل ثيابه ويستحم بماء ويكون نجسا الى المساء.
28 واذا طهرت من سيلها تحسب لنفسها سبعة ايام ثم تطهر.



نرى أن كل من يمس المرأة في هذه الأيام يكون نجسا !!! حتى بعد استحمامه بماء يستمر نجسا حتى المساء .

و حيث أن العذراء مريم من النساء التي ينطبق عليهن كلام الكتاب المقدس فهي ( في نظر الكتاب المقدس ) نجسة و كل من تلمسه يصبح نجسا بما فيهم الرب و هو طفل رضيع !!!

و الدليل على أن العذراء مريم كانت نجسة ( و حاشاها ) وفقا للعهد الجديد هو النص التالي :


إنجيل لوقا :2:22:
22 ولما تمت ايام تطهيرها حسب شريعة موسى صعدوا به الى اورشليم ليقدموه للرب. (SVD)


النتيجة الحتمية وفقا للكتاب المقدس أحد احتمالين :


الأول : أن الطفل يسوع (الرب عند المسيحيين) كان نجسا في هذه الأيام بالإضافة إلى أيام الدورة الشهرية للعذراء مريم !!!

الثاني : أن يرفض المسيحيون هذا الكلام لأنهم لا يعبدون إله يوصف بمثل هذا الوصف !!!



[/size]
هل من رد من الأعضاء المسيحيين
[size=21]يقول الكتاب المقدس :

سفر اللاويين الإصحاح 15 :
25 واذا كانت امرأة يسيل سيل دمها اياما كثيرة في غير وقت طمثها او اذا سال بعد طمثها فتكون كل ايام سيلان نجاستها كما في ايام طمثها.انها نجسة.
26 كل فراش تضطجع عليه كل ايام سيلها يكون لها كفراش طمثها.وكل الامتعة التي تجلس عليها تكون نجسة كنجاسة طمثها.
27 [size=29]وكل من مسّهنّ يكون نجسا فيغسل ثيابه ويستحم بماء ويكون نجسا الى المساء.
28 واذا طهرت من سيلها تحسب لنفسها سبعة ايام ثم تطهر.



نرى أن كل من يمس المرأة في هذه الأيام يكون نجسا !!! حتى بعد استحمامه بماء يستمر نجسا حتى المساء .

و حيث أن العذراء مريم من النساء التي ينطبق عليهن كلام الكتاب المقدس فهي ( في نظر الكتاب المقدس ) نجسة و كل من تلمسه يصبح نجسا بما فيهم الرب و هو طفل رضيع !!!

و الدليل على أن العذراء مريم كانت نجسة ( و حاشاها ) وفقا للعهد الجديد هو النص التالي :


إنجيل لوقا :2:22:
22 ولما تمت ايام تطهيرها حسب شريعة موسى صعدوا به الى اورشليم ليقدموه للرب. (SVD)


النتيجة الحتمية وفقا للكتاب المقدس أحد احتمالين :


الأول : أن الطفل يسوع (الرب عند المسيحيين) كان نجسا في هذه الأيام بالإضافة إلى أيام الدورة الشهرية للعذراء مريم !!!

الثاني : أن يرفض المسيحيون هذا الكلام لأنهم لا يعبدون إله يوصف بمثل هذا الوصف !!!



[/size]
هل من رد من الأعضاء المسيحيين ؟
منقول مع ردي عليه من منتدى حراس العقيدة في حوارات ماسونية مهرطقة
الرد
[/size]


---------
تحية طيبة
اولا الا ترون ان هناك تطابق فضيع بين الشريعة الاسلامة وشريعة موسى ( اليهود ) في هذا المضمار كما هو التطابق في الصوم والصلاة الخ ماعدا ترديد القول في كل صلاة ؟
ثانيا عندما بشر الملاك مريم بمولود سمي المسيح خرجت مريم من تحت شريعة موسى تلقائيا وبدون حتى الاشارة الى هذا الخروج وخضعت لشريعة جديدة سنها الله سبحانه وتعالى ( انا لاارد على ذلك كمسيحي ) وبذا تنتفي مسالة وجود دماء العادة عند العذراء مريم هذا اذا افترضنا ان العذراء كانت تستقبل العادة السرية اصلا قبل وبعد تبشيرها بحملها بلا دنس اي ان الحمل لايشرع فيها فسلجيا كما في اي امراة توفر الدورة الشهرية او الاغتسال منها او انتظار فترة اللقاح بعدها كما عند النسوة الاخريات انها ارتدت ثوب القدسية كامل وبذا تكون العادة الشهرية غير ملزمة عندها لانها لن تضع مولودا من بشر بل من قدسية الرب .
اخيرا انتم كمسلمين تثيرون حوارات لاتستند الى اي شئ من الصحة وتريدون من المسيحين ان يتنكروا لدينهم فما بالكم وهم يعبدون بالاخر ماتعبدون وهو الله العلي القدير وكان الحري بكم ان تحاوروا الاخرين الذين لايعبدون الله لتقودوهم لسواء السبيل لا لعبادة الرسول فالرسول شخص ادمي مثلي مثلك والمسيح كذلك انسان قبل ان يكون اله لانه بشر بشر في هيئة انسان وموسى ايضا مثلي مثلك هوانسان وكلهم الثلاثة ليسوا الهة ابدا والانبياء جميعهم هكذا هم اشخاص اصطفاهم الله لمهمة انتهى زمانها ولم تعد ضرورية والا كانو باقين احياء الى يومنا هذا ؟ حملهم الله رسالة لهدايتنا وانهى مهمتهم بان ماتوا باي شكل من الاشكال مما تنتفي فيه اي قدسية لهم لا عند البشر ولا عند الله لانه لو كانوا يمتلكون اي قدسية لما اخذهم الله الى الموت اي انهى وجودهم على الارض وفي اعمار قصيرة في كل الاحوال لم تتجاوز السبعين عاما وبذا نكون كفرة وملحدين لو قدسنا اي منهم وفضلناهم على عبادة الله خالقنا وخالقهم لاننا بذلك نشرك بالله سبحانه وتعالى والله عندما اهلك انبيائه لم يترك اي علامة تعيننا على معرفة حقيقة هلاكهم الا بالشكل الطبيعي كما يهلك اي منا نحن البشر ولو كان حقيقة ان الله منحهم نوع من الاهمية والقدسية لكانوا تركوا اثرا ولو يسيرا يشير انهم يتمتعون بقدسية منحهم اياها الله العلي القدير تترك مايدل عن ذلك فورا وبدون انتظار الا ان ذلك غير موجود ؟ انما هذه القدسية نحن الذين صنعناها حولهم ولم يشر الله الى اي من البشر ليقوم مقام اي من النبين عيسى او موسى او محمد ويجزي البشر على ايمانهم من عدم ايمانهم انما نحن الذين وضعنا انفسنا قيمين على بعضنا البعض من باب داء العظمة او من باب الفلتان العقلي و عدم لاتزان او باب المعاناة بمركب النقص نحاول ان ندفع نفسنا الى الاحساس الغاشم بالكمال ( كما تفعلون الان انتم ) ان الله وحده مسؤل عن محاسبة البشر على مايؤمنون به او لايؤمنون ( وكل انسان الزمناه طائره في عنقه ) ؟
خلاصة القول اي حوار يطلق بين اصحاب الكتب السماوية هو نوع من نفي النفي اي انا لااؤمن بما تؤمن لانني لااؤمن بما اؤمن حقا فالقران الكريم يقر ان المسيح جاء هاديا وامه العذراء لها مكانتها السماوية راجع القران في هذا الشان والمسيحين ايضا اما ان تريدون التاكيد على حقائق غير مطلقة فذلك نفي ماجاء في القران وفي الانجيل وهو نفي لوجود الله ايضا ؟ نحن لايهمنا من يكون محمد او المسيح او موسى المهم عندنا جميعا هو الله والله وحده ندعو الى اتباعه والايمان به فلا ندعوا الى المسيحية ولا الى الاسلام ولا الى اليهودية فكلها كانت ادوات متعددة مرسلة لهدايتنا الى الله وبذا علينا اتباع الله وحده دون سواه ؟ والحديث يطول ويتشعب فتضيع الحقيقة التي انشدها لذا اكتفي الى هنا فافعلوا ماترونه رغم اني على يقين ان دعواتكم هذه اذا كنتم مسيحين او يهود او اسلام فانتم شلة من المهرطقين او ماسونين حقيقين لكم اهدافكم البعيدة من مثل فتح واطلاق مثل هذه الحوارات النجسة التي وان قادت فهي تقود بالتالي الى الفتنة فلا تعتقدون انكم فطنين زيادة عن اللزوم بعملكم هذا ولاتنتفخ اوداجكم فخرا بما تفعلون لان مسيرة المسلم والمسيحي واليهودي كل في عبادته مستمرة رغم كل المحاولات الحمقاء منها الابادة الجسدية ؟ ومن يكون مخطئ من اصحاب الديانات السماوية لايهم الاخر ؟ حسابه عند الرب وليس عندي وعندك لانه بالتالي يعبد الله ؟ ولن تستطيعون ان تثنوا احدا عن مسيرته مهما فعلتم لان طيلة هذه السنين وكم من التمزق الطائفي حدث في كل معتقد بالاخر كان عدد المؤمنين به في ازدياد مطرد ؟ وستموتون في غيكم صدقوني ولو تمتهنون مهنة شريفة غير هذه المهنة التافهة كالرد على الايات الشيطانية او على كتب ودعوات اخرى تنفي الاسلام كدين هداية بل هرطقه ( استغفر الله ) افضل لكم بكثير من محاربة اليهود والمسيحين فلن تنالوا جزاء خيرا من ورائها صدقوني ؟

نوئيل عيسى
4/4/2010

noeeleesa

عدد الرسائل : 404
السٌّمعَة : 0
نقاط : 16226
تاريخ التسجيل : 11/02/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى