جريدة البلد
مرحبا في هذا المنتدى وعلى الرحب والسعة
تمتع معنا بالمواد المطروحة هنا ولاتبخل في الطرح والمشاركة الفعالة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» مواضع الحجامة الخاصة بكل مرض
الجمعة يونيو 02, 2017 4:14 pm من طرف noeeleesa

» 22 ماده سامه في منازلكم ...؟؟؟؟
الثلاثاء مايو 23, 2017 2:42 am من طرف noeeleesa

» فستق العبيد - الفول السوداني
الأحد مايو 14, 2017 10:04 am من طرف noeeleesa

» حلف الناتو الشيطان الملعون
السبت فبراير 18, 2017 6:59 am من طرف noeeleesa

» حلف الناتو الشيطان الملعون
السبت فبراير 18, 2017 6:56 am من طرف noeeleesa

» العلمانية العلاج الوحيد لامن واستقرار الامم والشعوب
الخميس يناير 26, 2017 6:53 pm من طرف noeeleesa

» تعرف على أنواع الصوص المختلفة وتاريخها
الخميس ديسمبر 08, 2016 12:45 am من طرف noeeleesa

» تقضي على السعال، وتزيل أثار البرد العام.
الإثنين أكتوبر 24, 2016 7:12 pm من طرف noeeleesa

» نباتات عامة
الجمعة أكتوبر 21, 2016 9:31 am من طرف noeeleesa

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab

رؤساء امريكا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رؤساء امريكا

مُساهمة من طرف noeeleesa في الخميس أكتوبر 08, 2015 7:39 pm

جورج واشنطن
أول رئيس للولايات المتحدة، أول رئيس للولايات المتحدة (1789-1797)، و القائد العام للقوات المسلحة للجيش القاري أثناء الحرب الأمريكية الثورية، وأحد الآباء المؤسسين للولايات المتحدة ، كان خصمًا للانفصاليين وقاد التمرد الذي انتهى بإعلان انفصال الولايات المتحدة عن بريطانيا في 4 يوليو 1776، كما أنه ترأس الاتفاقية التي صاغت الدستور، الذي حل محل مواد الاتحاد الكونفدرالي، وأنشأ منصب الرئيس.
انتخب واشنطن رئيسا بالإجماع من الناخبين في 1788، وقد خدم ولايتين رئاسيتين ،كما أنه أشرف على إنشاء حكومة وطنية قوية ممولة جيدا كما أنه فاز بالقبول بين الأمريكيين من جميع فئات المجتمع. أنشأ جورج واشطن أثناء قيادته العديد من الأشكال والطقوس الحكومية التي استخدمت منذ ذلك الحين، مثل استخدام نظام مجلس الوزراء و يوم القسم الرئاسي. وعلاوة على ذلك، أنشأ الانتقال السلمي من رئاسته لرئاسة جون آدامز والتقاليد التي لا تزال في القرن الواحد و العشرين. وقد أشادت واشنطن بأنه “أب لبلاده” حتى خلال حياته.
جون آدامز
و أول من تقلد منصب نائب الرئيس في الولايات المتحدة ما بين الأعوام 1789- 1797. كما أنه ثاني رؤساء الولايات المتحدة الأمريكية والتي تولى رئاستها من عام 1797 إلى عام 1801. ينتمي جون آدامز إلى الحزب الفيدرالي. وقد كان جون آدامز هو أول رئيس أمريكي يقيم في البيت الأبيض ومارس من خلاله عمله منذ عام 1800.
الرئيس جون آدامز هو والد الرئيس الأمريكي السادس جون كوينسي آدامز لعل من أبرز أعمال جون آدامز هو نضاله من أجل استقلال بلاده، فضلا عن مشاركته في صياغة وثيقة الاستقلال (Declaration of Independence) وذلك عام 1776.
كان جون آدامز قد عُيّن وزيرا مفوضا لدولته الناشئة لدى البلاط البريطاني عام 1785، قبل أن يصبح نائبا للرئيس الأمريكي عام 1789. فكان بذلك أول من تولى هذين المنصبين في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية.
توماس جفرسون
مفكر سياسي شهير في العصر المبكر للجمهورية الأمريكية. كان أحد الآباء المؤسسون للولايات المتحدة والمؤلف الرئيسي لإعلان الاستقلال الأمريكي (1776)و مؤسس الحزب الجمهوري الديمقراطي وبعدا أصبح الرئيس الثالث للولايات المتحدة الأمريكية بالفترة من 1801 حتى 1809 وأحد أشهر رؤسائها.
نمت في عهده خلافات سياسية عنيفة، كما برز الحزبان الجديدان: حزب الفدراليين وحزب الديمقراطيين الجمهوريين المعروف حالياً باسم الحزب الديمقراطي. تنامى الخلاف السياسي عام 1800 إذ حاول الجمهوريون أن يعلنوا الرئيس ونائبه من حزبهم. وبرز أثناء تلك الأحداث خصماً للاستبداد، وكتب في ذلك رسالة مشهورة.
ومما قام به في عهده أنه خفض من النفقات العسكرية والميزانية العامة، واتخذ إجراءات عديدة قلص بها الديون الأمريكية بمعدل الثلث. وسعى إلى الحفاظ على أميركا محايدة إبّان الحرب الفرنسية البريطانية المعروفة بحرب المائة عام، مما أدى بفرنسا وبريطانيا إلى تأييد سياسة بلاده المحايدة.
جيمس ماديسون
رابع رئيس للولايات المتحدة بالفترة من 1809 – 1817، وعرف بأبي الدستور. لعب دوراً هاماً في وضع دستور الولايات المتحدة عام 1787 بالتعاون مع ألكسندر هاميلتون وجون جاي، وكان من بين الزعماء الرئيسيين المؤيدين لمغزى الدستور في الصحف الفيدرالية في عام 1788. قام بإنشاء الحزب الجمهوري الديموقراطي في منتصف التسعينيات من القرن الثامن عشر بالتعاون الوطيد مع توماس جفرسون وأسس حركة جراس رووتس (جذور العشب Grass Roots) ذات النشاط السياسي والتي انتصرت في انتخابات عام 1800 والتي يشار إليها بثورة 1800. وقام بمضاعفة مساحة الدولة عندما قام بصفقة شراء لويزيانا من فرنسا أثناء توليه منصب سكرتير دولة.
وعندما أصبح رئيساً أعلن الحرب على بريطانيا التي عرفت في بريطانيا بحرب 1812 أو الحرب الأمريكية والتي انتهت عام 1815 وسادت بعدها البلاد روح قومية.
جيمس مونرو
خامس رؤساء الولايات المتحدة من 1817 إلى 1825. يرجع إليه الفضل في الحصول على ولاية فلوريدا لإدارته بعام 1819 والتوصل إلى تسوية ميسوري في عام 1820 والتي أعلن فيها أحقية ولاية ميسوري في تملك العبيد وإعلان مبدأ مونرو بعام 1823 الذي أبدى فيه معارضة الولايات المتحدة لأي تدخل أوروبي في شئون الأمريكتين.
جون كوينسي آدامز
الرئيس السادس للولايات المتحدة الأمريكية بالفترة بين عامي 1825 إلى 1829. هو ابن ثاني رؤساء الولايات المتحدة جون آدامز.
ولد في براينتري-ماستشوتس. عندما كان والده جون ادامز في أوروبا كان هو سكرتيره مما ساعده على التحدث بلغات أخرى غير لغته الام. ارتاد جامعة هارفرد وتخرج منها وعمل كمحامي.في عام 1802 انتخب كعضو في مجلس الشيوخ الأمريكي.
عمل جون كوينس آدامز في الحقل الدبلوماسي، حيث عُيّن موفداً لبلاده في عدد من دول أوروبا هولندا وبريطانيا كما عيّن وزيرا مفوضا لبلاده في روسيا بعد ست أعوام من انتخابه في مجلس الشيوخ الأمريكي.
من المعروف عن جون كوينسي آدامز عدائه للعبودية التي كانت مستشريةً في الولايات المتحدة. خسر كوينسي الانتخابات الرئاسية أمام جاكسون عام 1828.وقد لوحظ في هذه الانتخابات كثرة الهجمات الشخصية بين المرشحين ضد بعضهم البعض.
أندرو جاكسون
رئيس الولايات المتحدة الأمريكية السابع بالفترة من 1829 إلى 1837. كان الحاكم العسكري لفلوريدا عام 1821، وقائد القوات الأميركية في معركة نيو اورليانز عام 1815. اشتهر عنه الصرامة وبعد الحرب درس القانون. في عام 1788 أصبح محامياً في الجزء الشمالي الغربي من ولاية كارولينا الشمالية الآن تينيسي، وفاز بشعبية كبيرة وانتخب في مجلس الشيوخ في سن 30 وشارك بصفة عامة في حرب 1812، حيث هزم القوات البريطانية. أصبح لاحقاً بطلاً قومياً، كما شارك في الحرب التي أدت إلى شراء ولاية فلوريدا في عام 1819 وأصبح أول حاكم للدولة هناك. نجح في انتخابات الرئاسة سنة 1828 وانتخابات سنة 1832 وقام بتأسيس الحزب الديمقراطي
في عام 1828 فاز على جون كوينسي ادامز في الانتخابات الرئاسيه. وأصبح رئيسا للولايات المتحده في 4 مارس 1829. واعيد انتخابه لولاية أخرى بعد اربع سنوات.
كان جاكسون أول رئيس أمريكي يولد من عائلة ليست غنية. حيث لم يكن يمتلك ثروه ولا ارتاد الجامعه ولهذه الأسباب اشتهر عنه الدفاع عن المواطنين العاديين الذين لايملكون الثروات.
مارتن فان بيورين
ثامن رؤساء الولايات المتحدة الأمريكية. تولى الرئاسة بين الأعوام (1837 – 1841)، وهو أول رئيس من أصل غير إنجليزي، والرئيس الوحيد الذي لم تكن الإنجليزية هي لغته الأولى بل الهولندية. وهو أول منظمي الحزب الديمقراطي وكان أول رئيس ولد ليكون مواطناً حيث انه أول رئيس أمريكي ولد بعد اعلان الاستقلال.
ولد فان بيورن في كيندرهوك-نيويورك. درس فان بيورن القانون بالعمل عند فرانسز سلفستر وبعدها أصبح محاميا عام 1803. عام 1821 انتخب عضوا في مجلس الشيوخ الأمريكي ممثلا لنيويورك.
ويليام هنري هاريسون
الرئيس التاسع للولايات المتحدة الأمريكية، ولد بمدينة شالز في ولاية فرجينيا. وهو من عائلة ارستقراطية هي عائلة هاريسون من فرجينيا (en)‏. ينتمي للكنيسة الاسقفية درس الأدب والتاريخ وتحول فجأة إلى الجيش كملازم بالبحرية. وتوفي “ويليام هاريسون” بعد تقلده منصب الرئاسة بشهر واحد بسبب إصابته بمرض داء الرئة، وهو بذلك أقصر رؤساء الولايات المتحدة في فترة الحكم، وخلفه فوراً “جون تايلر”.
جون تايلر
الرئيس العاشر للولايات المتحدة الأمريكية، فترة الحكم كانت من من 1841 إلى 1845.
هو أول من تولى الرئاسة من نواب الرؤساء، تولى الرئاسة بعد وفاة الرئيس ويليام هنري هاريسون. هو أقصر من خدم بين نواب الرؤساء، إذ خدم لشهر واحد فقط.
جيمس بوك
الرئيس الحادي عشر للولايات المتحدة الأمريكية وذلك من 4 مارس 1845 إلى 3 مارس 1849.اثناء حملته انتخابيه وعد بتوسيع الولايات المتحده غربا وضم أقليم أوريغون لانهاء نزاع الحدودي مع بريطانيا. وبعد فوزه في انتخابات الرئاسيه ضم تكساس إلى اتحاد في 1845 . ضغط بولك بريطانيا لحل نزاع الحدودي على اوريغون حيث كان اقليم أوريغون منذ عام 1818 تحت احتلال مشترك من بريطانيين والامريكيين. أرد بوك ضم اوريغون كلها حيث كان أقليم اوريغون يشمل أوريغون و واشنطن و كولومبيا البريطانية و ايداهو و أجزاء من مونتانا و وايومنغ .. انتهى النزاع بين بلدين بتوقيع معاهدة اوريغون في واشنطن دي سي عام 1846 . والتي نصت معاهدة على ضم اقليم اوريغون كلها للولايات المتحده باستثناء جزيرة فانكوفر .رفضت المكسيك انضمام تكساس إلى الاتحاد الامريكي ورفضت دفع تعويضات للمواطنين الامريكيين . أعلن الكونغرس الامريكي الحرب على المكسيك عام 1846 بينما المكسيك اعلنت الحرب في 23 مايو. استمرت الحرب حتى عام 1848 وذلك بعد ان استولى الجنرال وينفليد سكوت وقواته مكسيكو سيتي .وقعت المكسيك معاهدة جوادالوبي هيدالجو بموجب تنازل المكسيك عن كاليفورنيا و نيومكسيكو و نيفادا و يوتا و اريزونا وجزء من أراضي كولورادو و وايومنغ مقابل 15 مليون دولار. تعتبر الحرب الامريكية المكسيكية من أهم انجازات بولك والذي نجح في توسيع البلاد إلى المحيط الهادي رغم انتقاد الحزب اليميني ومكافحيين الرق لسياسته التوسعيه. ومن انجازات الرئيس بولك أنشاء نظام الخزانة المستقله و الغى عقوبة الإعدام وهو من وضع حجر الأساس لنصب واشنطن التذكاري . أراد أيضا شراء كوبا من الإسبان بقيمة 100 مليون دولار . لكن إسبانيا رفضت بسبب تزايد ارباح الإسبان في كوبا. توفي جيمس بولك 15 يونيو بسبب اصابته بمرض كوليرا وذلك بعد ثلاثة أشهر من انتهى فترة رئاسته ودفن في مدينة ناشفيل بولاية تينيسي 1849.
زكاري تايلور
قائد عسكري أمريكي، والرئيس الثاني عشر للولايات المتحدة الأمريكية. اشتهر بمشاركته في الحرب المكسيكية الأمريكية.
ميلارد فيلمور
الرئيس الثالث عشر للولايات المتحدة الأمريكية بالفترة من 1850 إلى 1853. وكان رئيس الثالث عشر للولايات المتحدة. وكان فيلمور آخر شخص من الحزب اليميني ليكون رئيسا. وأصبح الرئيس فيلمور في عام 1850 عندما توفي الرئيس الثاني عشر زاكاري تايلور. ولم الحزب اليميني لا اختيار له لخوض انتخابات الرئاسة في عام 1852. ترشح للرئاسة في عام 1856 عن حزب اسماه(حزب لا اعرف شيء) لكنه خسر.
وكانت قضية العبودية عندما أصبح رئيساً مكثفة جدا لدرجة أن الولايات الجنوبية تهدد بالانفصال عن الولايات المتحدة. وهو الرئيس الذي افتتح مكتبة البيت الأبيض.
تولى الرئاسة على إثر وفاة الرئيس زكاري تايلور.
فرانكلين بيرس
هو سياسي أمريكي (عن الحزب الديمقراطي) وهو الرئيس الرابع عشر للولايات المتحدة الأمريكية وذلك بين عامي 1853 – 1857. استفحلت في عهده مشكلة الاسترقاق.
جيمس بيوكانان
سياسي أمريكي (ينتمي إلى الحزب الديمقراطي) كان الرئيس الخامس عشر للولايات المتحدة الأمريكية بالفترة من 1857 إلى 1861.
كان بيوكانان رجلا ضعيف الشخصية، ووصف بأنه “وجه العجين” لفقدانه لأي موقف سياسي معين ولعجزه عن إدارة البلاد بصورة فاعلة. حدث في عهده انفصال العديد من الولايات الأميركية عن الاتحاد الفيدرالي الامر الذي افضى يعد انتهاء ولايته الوحيدة إلى حرب أهلية طاحنة راح ضحيتها نحو 620 الف شخص.
بيوكانان رشح نفسه عن الحزب الديموقراطي مرات كثيرة لكي يكون رئيسا لكنه فشل فيها كلها ولم يفز بالرئاسة الا بعد أن عـُد اقل المرشحين اثارة للجدل بين الشمال أو الجنوب.
على الرغم من أن بيوكانان لم يكن مع الانفصال الا انه لم يكن مع اجبار الولايات المتمردة على العودة إلى الوطن.
عاش بيوكانان في شبابه قصة حب فاشلة خلفت في نفسه أثارا عميقة رفض على اثرها الزواج إلى الابد ليكون الرئيس الاميركي الاعزب الوحيد في تأريخ الولايات المتحدة.
كان بيوكانان محل سخرية بسبب ضعفه وغالبا ما جرى التندر عليه بسبب اكثاره من قول : “ليس في عهدي” من أجل تأجيل اتخاذ القرارات الصعبة للرئيس المقبل.
هو آخر من تولى الرئاسة من وزراء الخارجية الرسميين.
أبراهام لينكون
الرئيس السادس عشر للولايات المتحدة الأمريكية بالفترة من 1861 إلى 1865. بالرغم من قصر الفترة الرئاسية للرئيس لينكولن إلا أنه استطاع قيادة الولايات المتحدة الأمريكية بنجاح بإعادة الولايات التي انفصلت عن حكمه بقوة السلاح، والقضاء على -الحرب الأمريكية الأهلية- . نشأ الرئيس لينكون في عائلة فقيرة على الحدود الغربية (لولاية كنتاكي) ، وقد تكونت لديه ثقافة عالية جراء كونه ذاتي التعلم في أغلب مراحله الدراسية . مارس الرئيس لينكون مهنة القانون ثم أصبح عضواً في حزب الويك (الذي كان الحزب الثاني في أمريكا قبل إنقراضه على يد المجلس التشريعي الأمريكي الكونغرس )، ثم عضوا في نقابة المحامين بولاية ألينوي في عام 1830م، وانتخب بعد ذلك عضواً في مجلس النواب الأمريكي عام 1840م. في عام 1858م عرض لينكون فكرته بمعارضة توسيع سياسة الرق والعبودية في أمريكا والتي من الممكن أن تهدد الوحدة الوطنية في أمريكا أثناء الإنتخابات الأمريكية آنذاك. خسربعدها لينكون سباق مجلس الشيوخ الأمريكي لصالح منافسه الديموقراطي ستيفن دوغلاس (Stephen A. Douglas). عام 1860م ترشح لينكون لخوض الانتخابات الرئاسية كمرشح للحزب الجمهوري الذي اعتبره مرشحا معتدلا في مناهضته فكرة الرق والعبودية ومع خلوه من الدعم والمؤيدين تقريبًا في الولايات الجنوبية، ركز لينكولن على الشمال، وانتخب رئيسًا في عام 1860م. وانتخابه كان إشارة لسبع ولايات جنوبية (الرافضة لفكرة إلغاء العبودية) لإعلان انشقاقهم عن الإتحاد الرئيسي وإنشاء اتحاد آخر خاص لهم . سمح انشقاق الولايات الجنوبية لحزب لينكون بإعادة السيطرة على الكونجرس بالكامل. ولم توجد أية صيغة للتفاهم أو التصالح مع الولايات الجنوبية بسبب إصرار لينكون على ديمومة الوحدة الوطنية. وأوضح لنكولن في خطاب تنصيبه الثاني كرئيسا للولايات المتحدة بقوله : “كلا الطرفين استنكرت الحرب، ولكن إحداها فضلت الحرب على أن تسير الدولة في طريقها” إلغاء العبودية” ، والأخرى فضلت الموت على أن تترك هذه الأمة تموت بإنشقاقها ، ومن هنا قامت الحرب الأهلية” .
أندرو جونسون
الرئيس السابع عشر للولايات المتحدة الأمريكية بالفترة من 15 أبريل 1865 إلى 4 مارس 1869. خدم جونسون كعضو في مجلس الشيوخ الأمريكي عن ولاية تينيسي مرتين المرة الأولى كانت ما بين عامي 1857 إلى عام 1862 والمرة الثانية كانت ما بين 4 أذار- مارس من سنة 1875 إلى وفاته في 31 تموز – يوليو من نفس العام. كما كان أندرو جونسون الحاكم العسكري على ولاية تينسي ابان الحرب الاهلية الأمريكية ما بين عامي 1862 إلى عام 1865 وشغل منصب نائب الرئيس الأمريكي ما بين 4 مارس من سنة 1865 إلى 15 أبريل من نفس السنة حيث تولى بعدها أندرو جونسون منصب رئاسة الولايات المتحدة أثر اغتيال الرئيس ابراهام لنكولن.
يوليسيس جرانت
رئيس الولايات المتحدة الثامن عشر. في عام 1861 عين عميدًا للمتطوعين من قبل الرئيس أبراهام لنكولن أنجزَ شهرةً دوليةً كجنرال الإتحادِ البارزِ في الحرب الأهلية الأمريكيةِ وانتخب رئيسًا للولايات المتحدة عن الحزب الجمهوري الأمريكي في عام 1868 وأعيد انتخابه في عام 1872، وهو أول رئيس يخدم لفترتين كاملتين منذ أندرو جاكسون قبل 40 عاما. قادَ إعادةَ بناء جذريةَ وبَنى الحزب الجمهوري الأمريكي.
رذرفورد هايز
الرئيس التاسع عشر للولايات المتحدة الأمريكية بين عامي 1877 – 1881 لدوره رئاسيه واحده، وهو أحد خريجي جامعة هارفارد. كان هايز جمهوريا. وانتخب كحاكم لولاية اوهايو ثلاث مرات قبل أن يصبح رئيسا.
ولد هايز في دالاوير-اوهايو وارتاد كليه كينون في غامبير-اوهايو وبعد ذلك ذهب إلى كلية الحقوق في جامعة هارفرد. انظم إلى الحزب الجمهوري سنة 1849. وفي سنة 1852 تزوج لوسي ويب والتي كانت تشاركه في رفضه للعبوديه. في سنة 1860 شارك في الحرب الاهليه الامريكيه إلى جانب ولايات الاتحاد (الشمال).
جيمس جارفيلد
الرئيس العشرين للولايات المتحدة الأمريكية من 4 مارس 1881 إلى 19 سبتمبر 1881. يعتبر بعد وليام هنري هاريسون ثاني أقصر فترة رئاسة لرئيس أمريكي تولى الحكم، حيث تعرض لعملية اغتيال في 2 يوليو 1881 أدت إلى وفاته في 19 سبتمبر.
تشستر آرثر
سياسي أمريكي ( ينتمي إلى الحزب الجمهوري ) الرئيس الحادي والعشرون للولايات المتحدة الأمريكية في الفترة من 1881 إلى 1885. علما بأن تشستر آرثر كان نائباً للرئيس جيمس جارفيلد، وقد حل محله بعد اغتيال هذا الأخير.
واجه تشستر آرثر تحفظات وتشكيكاً من الكثيرين عند توليه الرئاسة، لكنه نجح بمرور الوقت في كسب ثقة الكثير من أبرز خصومه.
جروفر كليفلاند
سياسي أمريكي (ينتمي إلى الحزب الديمقراطي) شغل كليفلاند منصب عمدة مدينة بوفالو ما بين 2 كانون الثاني إلى 20 تشرين الثاني من سنة 1883 كما انه كان حاكما على ولاية نيويورك الأمريكية ما بين الاعوام 1883 – 1885 وهو يعتبر الرئيس الثاني والعشرون للولايات المتحدة الأمريكية بين عامي 1885 – 1889. كما إنه الرئيس الرابع والعشرون للولايات المتحدة الأمريكية (رئيس للمرة الثانية) بعد الرئيس بنجامين هاريسون، وتولى خلالها الحكم بين عامي 1893 – 1897.
هو الرئيس الوحيد الذي حكم لفترتين منفصلتين.
بنجامين هاريسون
سياسي أمريكي ( ينتمي إلى الحزب الجمهوري ) وكان بنجامين هاريسون سيناتورا ما بين الاعوام 1881 – 1887 ويعتبر بنجامين هاريسون الرئيس الثالث والعشرون للولايات المتحدة الأمريكية بالفترة من 1889 – 1893.
ينتمي إلى عائلة هاريسون من فرجينيا (en)‏، وهو حفيد الرئيس التاسع ويليام هنري هاريسون.
جروفر كليفلاند
وهو سياسي أمريكي (ينتمي إلى الحزب الديمقراطي) شغل كليفلاند منصب عمدة مدينة بوفالو ما بين 2 كانون الثاني إلى 20 تشرين الثاني من سنة 1883 كما انه كان حاكما على ولاية نيويورك الأمريكية ما بين الاعوام 1883 – 1885 وهو يعتبر الرئيس الثاني والعشرون للولايات المتحدة الأمريكية بين عامي 1885 – 1889. كما إنه الرئيس الرابع والعشرون للولايات المتحدة الأمريكية (رئيس للمرة الثانية) بعد الرئيس بنجامين هاريسون، وتولى خلالها الحكم بين عامي 1893 – 1897.
هو الرئيس الوحيد الذي حكم لفترتين منفصلتين.
ويليام مكينلي
الرئيس الخامس والعشرون للولايات المتحدة الأمريكية حكم من 4 مارس 1897م حتى وفاته يوم 14 سبتمبر 1901م متأثراً بجراحه بعد تعرضه لعملية اغتيال في 6 سبتمبر.
كان ماكينلي محامياً من مواليد اوهايو ، أمضى الكثير من السنوات في مجلس النواب ، وانتخب رئيساً للولايات المتحدة الأمريكية عام 1896م ، وأعيد انتخابه عام 1900م ، كما يعدُ أحد الرؤساءالذين حققوا الكثير من الإنجازات لبلاده ، وخاصة في حقل العلاقات الخارجية . كان مكينلي من مواطني ولاية أوهايو ، وخدم فترة من الزمن في الجيش الاتحادي خلال الحرب الاهلية الأمريكية ثم دخل الكونغرس عن الحزب الجمهوري عام ١٨٧٢م
ثيودور روزفلت
كان نائب الرئيس الأمريكي الخامس والعشرون، والرئيس الأمريكي السادس والعشرون خلفا للرئيس السابق ويليام مكينلي الذي تم اغتياله. تولى الرئاسة بالفترة من 1901 إلى 1909.
كان نشاطه ومهارته ومتعته المطلقة في منصبه أمر مميز له، وخلال حياته اعتبر مؤلفًا ومشرعًا وجنديًا وصيادًا ودبلوماسيًا ومحافظًا على البيئة، ومن المتحمسين للقوة البحرية، صانع سلام ومصلح اقتصادي. ولإنجازاته الكثيرة ودوره الكبير أثناء وجوده في البيت الأبيض يعتبر روزفلت عادة من الرؤساء الأمريكيين العظام.
ثيودور روزفلت يشترك مع الرئيس الأمريكي اللاحق فرانكلين روزفلت في الجد الخامس .
بدأ حياته ضابطًا بشرطة مدينة نيويورك. حصل على جائزة نوبل للسلام عام 1906 لدوره في الوساطة لإنهاء الحرب الروسية اليابانية.
ويليام هوارد تافت
الرئيس السابع والعشرون للولايات المتحدة الأمريكية من 4 مارس 1909 إلى 4 مارس 1913.
فاز في انتخابات الرئاسة عام 1908 ضد مرشح الحزب الديمقراطي وليام جيننغز بريان، لكنه فشل في انتخابات عام 1912 ضد المرشح الجديد وودرو ويلسون.
بعد أن أصبح وارن هاردنج رئيساً (وهو جمهوري مثل تافت) في 4 مارس 1921، عين تافت رئيساً للمحكمة العليا الأمريكية في 11 يوليو 1921 وظل في هذا المنصب حتى 3 فبراير 1930 قبل حوالي شهر من وفاته.
هو و هربرت هوفر الوحيدان اللذان وصلا إلى الرئاسة بدون أن يخوضا أي انتخابات، أو تكون لهما خلفية عسكرية.
وودرو ويلسون
الرئيس الثامن والعشرون للولايات المتحدة الأمريكية بالفترة من 4 مارس 1913 إلى 4 مارس 1921.
كان أكاديمياً في مقتبل حياته حتى صار رئيساً لجامعة برنستون الثالث عشر (1902-1910) ، ثم الحاكم رقم 45 لولاية نيو جيرسي من عام 1911 إلى 1913 م. كان ثاني رئيس ديمقراطي يحكم لمدتين متواليتين بالبيت الأبيض بعد أندرو جاكسون.
تولى الرئاسة بعد فوزه في انتخابات عام 1912 مرشحاً عن الحزب الديمقراطي ضد كل من الرئيس ويليام هوارد تافت، والرئيس السابق ثيودور روزفلت.
وارن هاردنج
الرئيس التاسع والعشرون للولايات المتحدة الأمريكية. كانت مدة حكمه من عام 1921 إلى وفاته في 2 أغسطس 1923 حيث مات قبل أن يتم ولايته.
كالفين كوليدج
الرئيس الثلاثون للولايات المتحدة الأمريكية بالفترة من 1923 – 1929. هو محامي جمهوري من فيرمونت.
كان نائب رئيس الدولة، وتولى الرئاسة بعد وفاة وارن هاردنج.
ولد جون كالفين كوليدج الثاني في بلدة بلايموث في ولاية فيرمونت في 4 يوليو 1872 وهو الرئيس الوحيد الذي ولد في عيد الاستقلال الأمريكي. كوليدج كان الأكبر من بين طفلين في أسرته التي تأصلت من نيو إنجلاند. سلف كوليدج الذي كان اسمه جون كوليدج هاجر هن إنجلترا تقريبا عام 1630 واستوطن في مستعمرة ماساتشوستس. معظم أسلافه كانوا مزارعين لكن بعضهم كانوا مهنيين وسياسيين مثلا معمار تشارلز أليرتون كوليدج ودبلوماسي ارشيبالد كاري كوليدج والسيناتور آرثر براون والناشطة السياسية أولمبيا براون. والده كان مزارع وعمل كمدرس وكان عدالة للسلام لفترة والدته عانت من مرض ما ربما كان درن وماتت في 1885.
هربرت هوفر
الرئيس الحادي والثلاثون للولايات المتحدة مهندس مناجم ناجح، إدارياً وإنسانياً. مَثَل مكونات حركة التأثير لمناطق التطوير، مجادلاً الحلول التقنية شبه الهندسية لكل المشاكل الاجتماعية والاقتصادية، لكنه فشل في حل مشكلة الكساد الكبير الذي بدأ في رئاسته.
هو و ويليام هوارد تافت الرئيسان الوحيدان حتى الآن اللذان جاءا إلى السلطة بدون أن يخوضا أي انتخابات أو تكون لهما خلفية عسكرية. كما أنه آخر من تولى الرئاسة من الوزراء حتى الآن.
فرانكلين روزفلت
كان الرئيس الثاني والثلاثون للولايات المتحدة الأمريكية، وكان ينتمي إلى الحزب الديمقراطي. شغل فرانكلين روزفلت منصب حاكم على ولاية نيويورك ما بين 1 كانون الثاني – يناير من سنة 1929 إلى 31 كانون الأول من سنة 1932. تولى روزفلت منصب رئيس الولايات المتحدة من تاريخ 4 مارس 1933 إلى 12 أبريل 1945 وذلك لأنه أعيد انتخابه أربع مرات متتالية، إذ توفي في العام الأول من ولايته الرابعة.
هاري ترومان
الرئيس الأمريكي الثالث والثلاثون بالفترة من 12 أبريل 1945 إلى 20 يناير 1953، وتولى الرئاسة خلفاً للرئيس فرانكلين روزفلت ،وكان نائب رئيس الولايات المتحدة الرابع والثلاثون (1945) ، وكان عضو في مجلس الشيوخ الأمريكي عن ولاية ميزوري (1935-1945) ،وأشرف على إنشاء منطقة حلف شمال الأطلنطى “حلف الناتو” في عام 1949 في وقت الحرب البارده بين الولايات المتحدة والإتحاد السوفيتي ،وهاري ترومان ضابطاً في المدفعية على رتبة نقيب.
ولد ترومان في ميسورى، وقضى معظم شبابه في مزرعة عائلته. خلال الحرب العالمية الأولى. خدم ترومان كضابط مدفعية في معركة في فرنسا في وحدة الحرس الوطنى. بعد الحرب، امتلك دكان خردوات وانضم للجهاز السياسى للحزب الديموقراطى لـ توم بندرجاست في كانزاس سيتي، ميزوري. هو اول من انتخب للوظائف العامة كماقطعة عامة، و في عام 1934 اصبح في مجلس الشيوخ الأمريكي. اكتسب وطنية بارزة كرتيس لجنة ترومان لزمن الحرب، التي كشفت الهدر، الاحتيال والفساد في اتفاقيات وقت الحرب.
دوايت أيزنهاور
سياسي وعسكري أمريكي والرئيس رقم 34 تولى حكم الولايات المتحدة في الفترة من 1953 إلى 1961.
خلال الحرب العالمية الثانية، شغل منصب القائد الأعلى لقوات الحلفاء في أوروبا، المسؤولة عن التخطيط والإشراف على نجاح غزو فرنسا وألمانيا. في عام 1951، أصبح أول قائد أعلى لقوات حلف الناتو.
انهى حرب كورية وحافظ على الضغط على الإتحاد السوفيتي خلال الحرب الباردة. أعاد تنظيم ميزانية الدفاع في اتجاه الأسلحة النووية وأطلق سباق الفضاء ووسع نظام الضمان الاجتماعي وبدء في إنشاء نظام للطرق السريعة بين الولايات.
«أن كل بندقية تصنع وكل سفينة حربية تدشن، وكل صاروخ يطلق هو في الحسابات الأخيرة عملية سرقة للقمة العيش من فم الجياع ومن أجساد الذين يرتجفون من شدة البرد ويحتاجون إلى الكساء». الرئيس أيزنهاور
جون كينيدي
رئيس الولايات المتحدة الخامس والثلاثون. تولى الرئاسة خلفًا للرئيس دوايت أيزنهاور وقد خلفه نائبه ليندون جونسون ولد في 29 مايو، 1917 وتوفي مقتولاً في 22 نوفمبر، 1963 في دلاس، تكساس وقد أُتّهم لي هارفي اوسولد باغتياله.
بدايته كانت كعضو في مجلس النواب ولاحقًا في مجلس الشيوخ. انتخب لرئاسة أمريكا كمرشح عن الحزب الديمقراطي وعمره في ذلك الوقت 43 عامًا وذلك في انتخابات عام 1960 والتي واجه فيه خصمه الجمهوري ريتشارد نيكسون، وقد ربح في تلك الانتخابات بفارق ضئيل. وهو الرئيس الأمريكي الكاثوليكي الوحيد. وهو أصغر رئيس أمريكي منتخب.
تولى الرئاسة في فترة رهيبة وحرجة من الصراع في الحرب الباردة، وكان صاحب مواقف قوية في مواجهة السوفيت في كافة المجالات سواء العسكرية منها (بشكل غير مباشر) أو السياسية من خلال مجلس الأمن أو الإعلام أو القنوات الدبلوماسية، وهو الأمر الذي جعله أحد أكثر رؤساء أمريكا شعبية وأحد أكثرهم أهمية.
وكان من أهم الأحداث في فترة ولايته عملية اقتحام خليج الخنازير وأزمة الصواريخ الكوبية وبناء جدار برلين والإرهاصات الأولى لحرب فيتنام وحركة الحقوق المدنية الأمريكية وسباق غزو الفضاء حيث أنه صاحب الوعد الشهير بإنزال إنسان على القمر.
ليندون جونسون
الرئيس السادس والثلاثون للولايات المتحدة (1963 – 1969). بعد عمله لفترة طويلة بالكونغرس الأمريكي أصبح نائب الرئيس رقم 37 ونجح في تولى الرئاسة بعد اغتيال جون اف كيندي. كان من أهم قادة الحزب الديموقراطي والمسئول عن تصميم المجتمع العظيم وذلك بإصداره تشريعات ليبرالية من ضمنها قانون الحقوق المدنية وميديكير (الرعاية الصحية لكبار السن) وميديكيد (الرعاية الصحية للفقراء) والمعاونة على التعليم والحرب على الفقر، وفي نفس الوقت زاد من التدخل الأمريكي في حرب فيتنام من 16000 جندي أمريكي عام 1963 إلى 550000 جندى في أوائل عام 1968.
تم انتخابه كرئيس عام 1964 باكتساح، ولكن تدهورت شعبيته بعد عام 1966 وإنهارت فرصه في الانتخابات نتيجة اضطرابات في حزبه واضطر للانسحاب من سباق الانتخابات وذلك عام 1968. ركز على صنع السلام. وكان معروفاً بشخصيته الاستبدادية ولوي ذراع الشخصيات السياسية القوية.
ريتشارد نيكسون
رئيس الولايات المتحدة الأمريكية السابع والثلاثين (1969–1974) و نائب الرئيس الأمريكي السادس و الثلاثين (1953–1961). اضطر للتنحي في بداية فترة رئاسته الثانية بسبب فضيحة ووترغيت تحت وطأة تهديد الكونغرس بإدانته. كان زعيما للتيار العالمي (المضاد للتيار الانغلاقي) داخل الحزب الجمهوري. كما عمل بالسابق سيناتور و ممثل عن الحزب الجمهوري في كاليفورنيا. ولد نيكسون في مدينة يوربا ليندا كاليفورنيا. تخرج من مدرسة كلية وينتر الثانوية في 1934 ثم في مدرسة الحقوق في جامعة دوك عام 1937. ثم عاد إلى كاليفورنيا لممارسة المحاماة. و من ثم عاد هو و زوجته بات نيكسون pat nixon إلى نيويورك للعمل في الحكومة الفيدرالية عام 1942. و من ثم خدم في القوات البحرية الأمريكية في الحرب العالمية الثانية. انتخب نيكسون عن ولاية كاليفورنيا كعضو في مجلس النواب الأمريكي في عام 1946 و لمدة سنتين و انتخب أيضا كسناتور عام 1950. متابعته و ملاحقته لقضية الجاسوس السوفيتى الجير هيس عززت سمعة نيكسون كمعاد للشيوعية و جعلته مشهورا على المستوى القومى. كان نائب الرئيس دوايت ايزنهاور بناءا على ترشيح الحزب الجمهورى في انتخابات 1952 وظل نائبا لمدة ثماني سنوات حتى عام 1960. و من ثم خاض حملة رئاسية غير ناجحة عام 1960 و من ثم خسر بصعوبة كبيرة أمام جون اف كينيدى. و خسر أيضا سباق الفوز بمنصب حاكم كاليفورنيا في عام 1962. و في عام 1968 خاض حملة رئاسية ناجحة و تم انتخابه. و برغم من ان نيكسون في بداية ولايته قد قام بزيادة التدخل الامريكى في حرب فيتنام. الا انه انهى هذا التدخل الامريكى في فيتنام عام 1973. و قد قام أيضا في عام 1972 بزيارة تاريخية لجمهورية الصين الشعبية التي فتحت افاق العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.و كان اول من بدا معاهدات الانفراج الدولى و معاهدة تقليص الصواريخ المضادة للصواريخ الباليستية مع الاتحاد السوفيتى. اما على المستوى المحلى الداخلى قامت ادارة نيكسون بشكل عام بتبنى سياسات نقل السلطة من المركزية إلى اللامركزية اى من واشنطن العاصمة إلى الولايات المختلفة و هو ما يعرف بالفيدرالية الجديدة . و قامت ادارته بمكافحة كل من السرطان و الاتجار غير المشروع في المخدرات. و فرض ضوابط على كل من الاسعار و الاجور . و قامت ادارته بمكافحة التمييز العنصرى في بعض المدارس الجنوبية . و قام بانشاء وكالة الحماية البيئية . و قام بالإشراف على الانزالات على القمر التي قامت بها ناسا بدء من المركبة ابولو 11. و قلص عمليات الاستكشاف المأهول للفضاء. و تم انتخابه لفترة ثانية عام 1972 باغلبية ساحقة. شهدت الفترة الثانية لنيكسون ما يعرف الحظر العربى للبترول . و استقالة نائب الرئيس. الكشف المتتالى لفضيحة ووتر جيت و سوء سلوك افراد الادارة الامريكية. تصاعدت فضيحة ووتر جيت . مما كلف نيكسون الكثير من الدعم . و استقال قبل ان يقيله الكونغرس.
جيرالد فورد
الرئيس الثامن والثلاثون للولايات المتحدة الأميركية. ولد في أوماها، نبراسكا، وهو ينتمي إلى الحزب الجمهوري. حكم الولايات المتحدة الأمريكية في الفترة الواقعة ما بين 1974- 1977 ,ونائب الرئيس الأربعون (1973-1974) وعضو في مجلس النواب الأمريكى عن المقاطعة الخامسة بولاية ميشيغيان (1949-1973).عاش حتى عمر 93 سنة و 165 يوما.
انتخب نائباً في مجلس النواب عن ولاية ميشيغان. عينه الرئيس نيكسون نائباً له خلفاً لسبيرو أجنو. ¬تولى منصب رئيس الولايات المتحدة الأميركية إثر استقالة الرئيس ريتشارد نيكسون بسبب فضيحة ووتر غيت العام 1974، هو أول شخص يتولى منصب نائب الرئيس ثم الرئيس من دون ترشيح وانتخاب. واستخدم صلاحياته الفيدرالية ليمنح عفوا عن كل الجرائم التي ارتكبها نيكسون في عهده. واتخذ موقفاً محافظاً اتجاه الشئون الداخلية فيما أوكل الشؤون الخارجية لهنري كسنجر. خاض معركة الرئاسة ضد جيمي كارتر من الحزب الديموقراطي الذي فاز عليه في الانتخابات التي جرت في نوفمبر 1976 بفارق 2 في المائة من الأصوات، وقد كانت مدة رئاسته من 9 أغسطس 1974 إلى 20 يناير 1977. وزوجته هي إليزابيث بلومر وارن.
جيمي كارتر
رئيس الولايات المتحدة التاسع والثلاثون وذلك في الفترة من 1977 إلى 1981. من الحزب الديمقراطي.
ولد في في مدينة بلينز بولاية جورجيا الأمريكية. تزوج من روزالين سميث كارتر في عام 1946 وكانا جيران وأصدقاء منذ الطفولة. خدم في القوات البحرية كفيزيائي حتى 1953، بعدها أدار أعمال العائلة في زراعة الفستق. دخل السياسة في 1962 عندما انتخب عضواً في مجلس شيوخ ولاية جورجيا، وفي 1970 انتخب كحاكم للولاية وقد شغل كارتر المنصب في 12 يناير من سنة 1970، واستمر كارتر بشغل منصبه كحاكم على ولاية جورجيا إلى 14 يناير من سنة 1975. في 1976 بعد حملة طويل وقتال شديد، فاز كمرشح للرئاسة عن الحزب الديمقراطي واستمر في حملته إلى أن ضمن انتصار صعب على جيرالد فورد، ليصبح أول رئيس من الولايات الجنوبية منذ الحرب الأهلية الأمريكية.
تميّزت فترة رئاسته بعودة منطقة قناة بنما إلى بنما وتوقيع اتفاقيات كامب ديفيد للسلام في الشرق الأوسط وكذلك أزمة الرهائن في السفارة الأمريكية في إيران. هزم من قبل رونالد ريغان في 1980. خلال التسعينيات ظهر كوسيط ومفاوض للسلام، ضمن عودة الرئيس آريستيد إلى هايتي في أكتوبر 1994.
ومنذ مغادرته للبيت الأبيض عام 1981 تفرغ للمشاركة في السياسات الدولية ومنح جائزة نوبل للسلام عام 2002 لدأبه في التوصل لحلول في الصراعات الدولية وازدهار الديموقراطية في شتى بقاع العالم واحترام حقوق الإنسان.
رونالد ريغان
الرئيس الأربعين للولايات المتحدة الأمريكية من عام 1981 إلى 1989، وقبلها كان الحاكم رقم 33 على ولاية كاليفورنيا من عام 1967 إلى عام 1975. كان يعمل بمجال التمثيل قبل أن يدخل المجال السياسي الذي بدأه في بداية الخمسينيات.
عند وفاته كان مصاب بالزهايمر، ويعتبر ثاني أكبر رؤساء أمريكا عمراً (بعد جيرالد فورد) حيث بلغ عمره عند وفاته 93 سنة و119 يوماً، بالإضافة إلى أنه كان الأكبر حين انتخابه فقد كان عمره حينها 69 سنة و349 يوماً.
عند عمله بالتمثيل كان ممثلاً بارزا، وشارك في الحملة المكارثية ضد الشيوعية.
جورج بوش الأب
رئيس الولايات المتحدة الأمريكية الواحد والأربعون من عام 1989 إلى عام 1993. عمل قبل ذلك كمدير لوكالة المخابرات المركزية وكنائب للرئيس الأمريكي رونالد ريجان، وكان قد بدأ حياته السياسية في مجلس الشيوخ عام 1966.
ولد جورج بوش في 12 يونيو 1924 لبرسكوت بوش ودورثي والكر ودرس في فيليبس أكاديمي في ولاية ماساتشوستس حيث لعب البيسبول وكان متفوقا في دراساته. وبعد التخرج التحق بوش بالجيش الأمريكي بسبب الحرب العالمية الثانية ثم درس بجامعة ييل حيث حصل على البكالوريوس في التاريخ. في عام 1945 تزوج باربرا بيرس ولهم ستة أولاد ومنهم جورج وجب ونيل ومارفن ودورثي.
بيل كلينتون
رئيس الولايات المتحدة الأمريكية الثاني والأربعون، انتخب لفترتين رئاسيتين متتاليتين بين عامي 1993 و2001 يعد ثالث أصغر رئيس للولايات المتحدة بعد ثيودور روزفلت وجون كينيدي. تولى الرئاسة بعد نهاية الحرب الباردة. وهو زوج وزيرة الخارجية السابقة الأمريكية والمرشحة السابقة لانتخابات الرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون.
وهو يعد من الديمقراطيين الجدد، وتعد سياسته بخصوص اتفاق التجارة الحرة في أمريكا الشمالية. عند تركه الرئاسة كان هناك فائض بالميزانية قدره 559 مليار دولار.
في فترة ولايته الثانية تمكن الجمهوريون من الوصول إلى الكونغرس بعد أكثر من 40 عاماً. في فترة ولايته الثانية قام مجلس النواب باتهامه بالتزوير وإعاقة العدالة، إلا أن مجلس الشيوخ برأه من هذه التهمة وأكمل فترة ولايته. وبعد نهاية ولايته اتضح أن 70% من الأمريكين لا يتفقون مع هذه التهم (نيويورك تايمز في 21 ديسمبر 1998). وعند مغادرته للرئاسة كان يحظى بنسبة تأييد بلغت 65%، وهي النسبة الأعلى من أي رئيس أمريكي بعد الحرب العالمية الثانية.
أسس بعد نهايه ولايته مؤسسة ويليام ج. كلينتون لتعزيز الوقاية ضد الأمراض مثل العلاج والوقاية من مرض الأيدز. في عام 2004، أصدر سيرته بعنوان “ماي لايف” وساهم في الحملة الرئاسية لزوجته هيلاري في عام 2008، كما ساهم في دعم باراك أوباما. في عام 2009، سُمي المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى هايتي، وبعد مصيبة الزلال التي ضربت هيتي في 2010، تعاون مع جورج بوش لتشكيل دعم مالي لصالح هايتي.
جورج دبليو بوش
رئيس الولايات المتحدة الثالث والأربعون وذلك من 20 يناير 2001 إلى 20 يناير 2009. كان حاكماً لولاية تكساس قبل توليه رئاسة الدولة وذلك من 1995 إلى 2000. وقد انتخب رئيساً بعد انتخابات أتت نتيجتها متقاربة مع منافسه الديمقراطي آل غور. وفي عام 2004 أعيد انتخابه للمرة الثانية لمدة أربع سنوات بعد تغلبه على مرشح الحزب الديمقراطي جون كيري.
قبل دخوله السياسة كان رجل أعمال، وكانت أعماله تتضمن عدة شركات للنفط. كما إنه كان أحد المالكين لنادي تكساس رنجر للبيسبول من 1989 إلى 1998. يملك مزرعة في كروفورد تكساس.
وعدد من أعضاء أسرته سياسيون بارزون. فهو ابن الرئيس السابق جورج هربرت ووكر بوش، والأخ الأكبر لحاكم ولاية فلوريدا الأسبق جب بوش، وحفيد عضو مجلس شيوخ الولايات المتحدة برسكت بوش.
باراك أوباما
الرئيس الرابع والأربعون للولايات المتحدة الأمريكية منذ 20 يناير 2009، وأول رئيس من أصول أفريقية يصل للبيت الأبيض. حقق انتصاراً ساحقاً على خصمه جون ماكين وذلك بفوزه في بعض معاقل الجمهوريين مثل أوهايو وفيرجينيا في 4 نوفمبر 2008. حصل على جائزة نوبل للسلام لعام 2009 نظير جهوده في تقوية الدبلوماسية الدولية والتعاون بين الشعوب، وذلك قبل إكماله سنة في السلطة.
تخرج في كلية كولومبيا بجامعة كولومبيا وكلية الحقوق بجامعة هارفارد، وكان من أوائل الأمريكيين من أصول أفريقية يتولى رئاسة مجلة هارفارد للقانون، كما كان يعمل في الأنشطة الاجتماعية في شيكاغو قبل حصوله على شهادة المحاماة. وعمل كمستشار للحقوق المدنية في شيكاغو، وقام بتدريس مادة القانون الدستوري في كلية الحقوق بجامعة شيكاغو في الفترة من 1992 إلى 2004.
حاز على ثلاث فترات في مجلس الشيوخ بإلينوي وذلك في الفترة من 1997 إلى 2004. وعقب محاولة غير ناجحة للحصول على مقعد في مجلس النواب عام 2000 رشح نفسه لمجلس الشيوخ عام 2004، واستطاع أن يحوز على مقعد بالمجلس في مارس 2004، واستطاع بهذا الفور جذب انتباه الحزب الديمقراطي، وكان خطابه التلفزيوني الذي تم بثه محلياً خلال المؤتمر الوطني الديمقراطي في يوليو من عام 2004 جعله نجما صاعدا على الصعيد الوطني في الحزب. وبعدها تم انتخابه لعضوية مجلس الشيوخ في نوفمبر 2004 وحاز على أكبر نسبة في تاريخ إلينوي.
بدأ في خوض منافسات انتخابات الرئاسة في فبراير من عام 2007. وبعد حملة شديدة التنافس داخل الحزب الديمقراطي من أجل الحصول على ترشيح الحزب لخوض الانتخابات الرئاسية استطاع الحصول على ترشيح حزبه وذلك بعد تغلبه على منافسته هيلاري كلينتون، ليصبح أول مرشح للرئاسة من أصل أفريقي لحزب أمريكي كبير. في الانتخابات العامة التي جرت في 4 نوفمبر 2008 استطاع أن يهزم المرشح الجمهوري جون ماكين، ونصب رئيساً في 20 يناير 2009

noeeleesa

عدد الرسائل : 404
السٌّمعَة : 0
نقاط : 16226
تاريخ التسجيل : 11/02/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى