جريدة البلد
مرحبا في هذا المنتدى وعلى الرحب والسعة
تمتع معنا بالمواد المطروحة هنا ولاتبخل في الطرح والمشاركة الفعالة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» مواضع الحجامة الخاصة بكل مرض
الجمعة يونيو 02, 2017 4:14 pm من طرف noeeleesa

» 22 ماده سامه في منازلكم ...؟؟؟؟
الثلاثاء مايو 23, 2017 2:42 am من طرف noeeleesa

» فستق العبيد - الفول السوداني
الأحد مايو 14, 2017 10:04 am من طرف noeeleesa

» حلف الناتو الشيطان الملعون
السبت فبراير 18, 2017 6:59 am من طرف noeeleesa

» حلف الناتو الشيطان الملعون
السبت فبراير 18, 2017 6:56 am من طرف noeeleesa

» العلمانية العلاج الوحيد لامن واستقرار الامم والشعوب
الخميس يناير 26, 2017 6:53 pm من طرف noeeleesa

» تعرف على أنواع الصوص المختلفة وتاريخها
الخميس ديسمبر 08, 2016 12:45 am من طرف noeeleesa

» تقضي على السعال، وتزيل أثار البرد العام.
الإثنين أكتوبر 24, 2016 7:12 pm من طرف noeeleesa

» نباتات عامة
الجمعة أكتوبر 21, 2016 9:31 am من طرف noeeleesa

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab

ماذا وراء نصرة الاخوان المسلمين والاسلام المتطرف في مجتمعاتنا العربية الاسلامية .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ماذا وراء نصرة الاخوان المسلمين والاسلام المتطرف في مجتمعاتنا العربية الاسلامية .

مُساهمة من طرف noeeleesa في الثلاثاء أغسطس 27, 2013 12:54 pm

ماذا وراء نصرة الاخوان المسلمين والاسلام المتطرف في مجتمعاتنا العربية الاسلامية .

تخرج امريكا واعلامها المسفسط ببعض الحقائق على الارض هي واقع مؤلم يجرح المشاعر ويدين كل الضمائر دون استثناء وتنسبه الى الذين تريد ان تدينهم بدون وجه حق وتترك المتسببين خارج اطار الادانة مثل (( جيل سوريا الضائع )) الذي تتباكى عليه بدموع التماسيح وتتهم الحكومة السورية على انها السبب المباشر في خلق هذا الجيل بينما في واقع الامر وبما لايدع اي مجال للشك ان الاسلام السياسي والاخوان المسلمين في سوريا هم السبب في ظهور مثل هذا الجيل ومثله ظهر منذ عام 2003 في العراق جيل ضائع تزداد تعداده يوما بعد يوم ايضا على يد الاسلام السياسي من دولة العراق الاسلامية الى الاخوان المسلمين الى كل التنظيمات الاسلامية الاخرى منها القاعدة وطالبان والبعثيين وقد ظهرت اجيال مماثلة في اليمن وتونس ومصر الخ في طريقها للنمو والتكاثر وهذه الاجيال تتحول شيئا فشيئا الى اجيال لايمكن اصلاحها لا في المعتقلات ولافي اي مدرسة اخرى لانها تربت ونمت على ايدي الاسلام السياسي اخص بالذكر اهمها ( اجيال حماس ) وهذه الاجيال ليست خطرا على العرب بل هي خطر قاتل على اوربا وامريكا والعالم كله الخ وسوف يثبت التاريخ ذلك مستقبلا لانهم مشبعين بروح القتل والتدمير والعقل المغيب بين المخدرات والجنس بانواعه ... لاقوانين تحدهم او تمنعهم من فعل اي شئ خارج عن المالوف ؟ لان هذه العصابات تخلق لهم حياة خاصة وكانهم في الفردوس الالاهي لما توفره لهم من متع حسية قاتلة ؟ فهم يقبلون على التضحية بانفسهم بكل ترحيب ودون اي ممانعة لانهم في طريقهم الى فردوس مماثل في ....؟

التربية التي تقوم بها فصائل الاسلام السياسي اضم الى ذلك فصيل ملالي ايران حصرا ومن تربوا على ايديهم منذ 1980 ايضا كالاتي .

الجنس بشكل مبتذل مرضي وبائي قد يخلف اجيال من حاملي الايدز وامراض اكثر خطورة قد تكون وبائية بشكل غير مالوف ولا مسبوق ؟

المخدرات بكل انواعها وهذه المخدرات تستخدم في ظل هذه العصابات لعمليات الاعدام والتصفيات الجسدية لكل من يخرج عن طاعة هذه الفصائل وتكون سبب الوفاة في هذه الحالة طبيعية لاغبار عليها ( جرعة زائدة ) تقع تبعية الوفاة على العنصر المعدوم وليس على الفصيل السياسي فتكون اسباب الموت طبيعية جدا ونتيجة لهذه العملية تنتج هذه الفصائل الاسلامية المتطرفة اعداد وفيرة من البشر المستعبد المضحي بحياته دون تاخير اما اختيارا تحت اثار المخدر او تحت عملية غسيل المخ او تحت التهديد القسري او عملية خداع وتضليل وقد تنتقل الى باقي اعضاء اي مجتمع لتضع افراده في بودق الادمان والاتجار فتخلق مجتمعات لايمكن السيطرة عليها باي نوع من القوانين لا الالاهية ولا الوضعية مما يتسبب في ظهور مجتمعات متفسخة اخلاقيا الى الحد الذي قيل عنه في السابق ان عالما سينتهي جماعيا بموت محقق تحت وابل من ضربة نووية مبيدة فها نحن ازاء مثل هذه الضربة الابشع من النووية ؟

يتربى الفرد في ظل هذه التنظيمات منزوع عن الاهل والاقارب واي رباط رحم لينفلت خارج اطر القوانين الالاهية وعودة الى الازمنة القديمة فتصبح رابطة الرحم تحت رحمة علاقات جنسية مثلية وسوية فتقع الفوضى العائلية والتناحر على الاناث بين الذكور وعلى الذكور بين الاناث في العائلة الواحدة فتتفسخ العائلة وتعود ال سابق عهدها البقاء للاقوى والافضل فتتحجم الاسرة وتخرج عن طوق التنظيم وتقع الكارثة الاكثر تاثيرا في نشر الفوضى الاجتماعية فتكون الطامة الكبرى ويصبح الانسان اسير عادات لايتحكم بها بل يتحكم بها عشرات من المستغلين المستعمرين والمسعبدين الجدد وقد تختفي قارات وامم من على جه الارض ليس بتسونامي ( طبيعة ) بل بتسونامي بشري من قتل وذبح وموت تحت وابل من المخدرات فيسود تيار غير انساني مستغل يستعبد البشر كانهم بهائم يعملون في ارضه اومصنعه دون مقابل فقط الطعام والجنس والايواء الذي يبقيهم على قيد الحياة ليعملوا مسخرين مثل الحيوانات اي عودة لملائين السنين الى الوراء الخ

ومثل هذه الاجيال ان حدث ونمت وغزت الارض ( قد تكون اهداف هذه القوى تحويل الشرق الاوسط فقط الى مثل هذه الحالة من الهمجية والامية المفرطة والتبعية المستعبدة ) تكون القوى الاستعمارية الجديدة الماسونية مسؤلة عن ذلك لذلك يتطلب الامر مواجهة حقيقية وحازمة للحفاظ على الانماط الاجتماعية الحالية خوفا من الانفلات والتموضع تحت فلسفة هؤلاء المجرمين فينتهي بمجتمعاتنا الحال الى الزوال واحلال مجتمعات متفسخة مستعبدة هم ليسوا ببشر بل بهائم حالهم حال الحيوان البهيم .
وضرب سوريا اليوم او غدا او اي دولة لترجيح كفة الارهابين من الاسلام المتطرف المتنامي بين جنباتنا ونصرته معناه ان امريكا واوربا تنهج للتشجيع على خلق عالم من النوع اعلاه لتحقيق اهداف مجرمة غير انسانية تكون لها فيه الصوت المسموع والقرار القوي الحاسم في تسييره اولهدف اخر مماثل استخدامه تحت جنح الماسونية العالمية . لذلك توجب على كل الحكومات العربية الاسلامية والمنظمات والاحزاب والتجمعات المدنية الشريفة اتخاذ مواقف جدية والعمل فورا على منع وقوع المحذور ومحاربة كل قوى الظلام الجديدة الاسلام السياسي المتطرف لانها ليس خطرا على دولة دون الاخرى او دين غير الاخر او طائفة غير الاخرى انه خطر على الجميع دون استثناء .

نوئيل عيسى
27/8/2013


noeeleesa

عدد الرسائل : 404
السٌّمعَة : 0
نقاط : 16226
تاريخ التسجيل : 11/02/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى